صفحة جديدة 1

 

 مواضيع متكاملة عن زراعة الأسنان

أسعار المعالجات في المركز

الحجز وعنوان المركز

Emai   من نحن       خدمات سياحية لزوار      نصائح هامة قبل السفر 


العودة   منتدى أسنانك > قسم الطب العام > صحة الجهاز الهضمي

صحة الجهاز الهضمي مواضيع وأبحاث تتناول الجهاز الهضمي ( المري ، البلعوم ، المعدة ، الأمعاء ، الشرج )


القولون .. بين «الفحص بالمنظار» و«الفحص الافتراضي»

مواضيع وأبحاث تتناول الجهاز الهضمي ( المري ، البلعوم ، المعدة ، الأمعاء ، الشرج )


إضافة رد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
  #1  
غير مقروء 09-29-2010
فوفو فوفو غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 1,883
افتراضي القولون .. بين «الفحص بالمنظار» و«الفحص الافتراضي»




قرأت أن الرئيس باراك أوباما قد خضع لاختبار «فحص القولون الافتراضي» .. هل هذا الاختبار سيكون الفحص الدوري المنهجي للقولون الذي سيخضع له كل شخص، بدلا من فحص القولون بالمنظار (تنظير القولون) المعتاد حاليا؟ لقد تصورت أنه نوع من أنواع الفحص التجريبي.
- فعلاً خضع للفحص الافتراضي بالمنظار للقولون (وهذا هو اسمه الدارج، إذ إن المصطلح الرسمي لهذا الفحص هو: «تصوير القولون الطبقي بالكومبيوتر computed tomography colonography).
وتنظير القولون الافتراضي virtual colonoscopy لايعتبر فحصا تجريبيا من جهة، كما أنه لم يوضع بعد ضمن الاختبارات المعهودة، من جهة أخرى.
وتختلف آراء الخبراء حول أوقات وكيفية استخدامه، ففي حين تحبذ جمعية السرطان الأميركية ومجموعات أخرى استخدامه كواحد من خيارات الفحص الدوري للقولون، فإن «قوة مهمات خدمات الوقاية» في الولايات المتحدة قررت عام 2008 أنه لا توجد دلائل كافية للتوصية باستخدامه.
وفي عام 2009 اتبع «برنامج العناية الصحية الفيدرالي» النهج نفسه، وقرر ألا يوصي بتنظير القولون الافتراضي لأغراض الفحص الدوري المنهجي.
في فحص تنظير القولون يتم الفحص بالمنظار، وهو عبارة عن كابل مرن مصنوع من الألياف البصرية توضع على رأسه كاميرا فيديو.
وينبغي إجراء عملية تحضير لجوف الإنسان - وهو أمر مزعج - قبل إجراء هذا الفحص؛ لأن القولون يجب أن يكون نظيفا من أي بقايا للبراز، لكي يمكن رؤية أورام الأغشية المخاطية بشكل موثوق. كما يجب تخدير الشخص الخاضع للفحص مسبقا.
أما التنظير الافتراضي فهو كشف بصري أيضا، إلا أن الصور تلتقط عند استخدام نظم التصوير الطبقي الكومبيوتري (CT)، ويجب هنا نفخ القولون مع كمية صغيرة من ثاني أوكسيد الكربون.
ويضخ الغاز نحو القولون عبر أنبوب يدخل لفترة قصيرة في المستقيم. ويشعر الناس أحيانا بعدم الراحة من هذا الجزء من الفحص المسمى insufflation.
وفي العادة يتم تنفيذ اثنين من المسوحات: الأول عند الاستلقاء على الظهر، والثاني عند الاستلقاء على البطن. ولا يستمر التصوير إلا بضع دقائق.
ومثله مثل تنظير القولون المعتاد، فإن التنظير الافتراضي يتطلب إفراغ القولون تماما، ولذا يجب إجراء عملية التحضير المزعجة.. وهذا الأمر ليس افتراضيا! إلا أن الشخص لا يحتاج إلى التخدير خلال الفحص الافتراضي، وذلك ربما يكون هو السبب الذي دعا الرئيس أوباما إلى اختياره.
وتتمثل أهم مزايا تنظير القولون الافتراضي في قصر زمن الفحص، وعدم الخضوع للتخدير، وكونه أقل تدخلا مقارنة بتنظير القولون المعتاد. كما يستبعد تنظير القولون الافتراضي أي احتمالات لخرق غشاء البطن، وهي حالة نادرة الحدوث، إلا أنها تمثل خطرا حقيقيا أثناء تنظير القولون المعتاد. وأخيرا، فإن كلفته أقل من الفحص المعتاد.
أما نقائص تنظير القولون الافتراضي فهي أنه لدى العثور على أي أورام في الانسجة المخاطية، يجب العودة مرة أخرى لإجراء تنظير القولون المعتاد.
كما أن التنظير الافتراضي لا يرصد تلك الأورام الصغيرة (التي يقل قطرها عن سنتيمتر واحد)، التي يرصدها عادة تنظير القولون المعتاد، وذلك رغم المناقشات الحالية حول أهمية أو عدم أهمية مثل هذه الأورام الصغيرة؛ لانها لا تتحول في الغالب إلى أورام سرطانية.
وجزئيا، ولأن تنظير القولون الافتراضي لا يرصد الأورام الصغيرة؛ فانه ينبغي أن يجرى في فترات زمنية أقل من الفترات التي تفصل بين فحص وآخر من تنظير القولون المعتاد، أي كل 5 سنوات بدلا من 10 سنوات.
التصوير الطبقي
وتوظف عملية التصوير الطبقي الكومبيوتري أشعة إكس لالتقاط الصور، ولذا فإن تنظير القولون الافتراضي يؤدي إلى التعرض للإشعاع بجرعات تتراوح بين 6 و10 مليسيفرت لكل فحص، أي ما يقارب 100 مرة أكثر مما يتعرض له الجسم عند تصوير الصدر بأشعة إكس القياسية. ويبدو هذا كثيرا جدا، ولذا فقد أضحت جرعات الإشعاع الناجمة عن استخدام نظم التصوير مسألة تدور حولها المناقشات.
إلا أني أعتقد أن الأخطار الصحية الناجمة عن تنظير القولون الافتراضي، ربما تكون قليلة إذا ما أخذنا في الاعتبار عدد الفحوصات وعمر الشخص (الإشعاع يكون أقل خطورة للناس الأكبر سنا؛ لان خلايا أجسامهم لا تتكاثر مثل الأصغر سنا).
ويرصد تنظير القولون الافتراضي أحيانا مواضع شاذة خارج القولون. وبمقدور نتائج رصد هذه المواضع الخارجة عن موضع القولون، المساعدة في الاكتشاف المبكر وعلاج مشكلات صحية أخرى لا ترتبط به - وهذا جانب إيجابي لهذا الفحص.
إلا أن هناك احتمالا في أن يقود رصد شيء ما بالصدفة إلى إخضاع الشخص لاختبارات وعلاجات كثيرة وغير ضرورية.
ومع هذا، فعلينا أن نظل مدققين في معالم الصورة الكبرى، فقد انخفضت أعداد الوفيات بسرطان القولون بنسبة 13 في المائة في الولايات المتحدة منذ عام 1990.
وهذا ما يعكس إلى حد بعيد توجه عدد متزايد من الأميركيين إلى الفحص الدوري لهذا المرض.
وبالنسبة لي فإني لا أعتقد أن تنظير القولون الافتراضي صالح لكل الناس، إلا أنه فحص جيد، ويتحسن باستمرار.
وإذا كان الخضوع لتنظير القولون الافتراضي يعني أن أعدادا أكثر من الناس ستخضع للفحص الدوري المنهجي لسرطان القولون، فإنه سينقذ الكثير من الناس من الموت.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:36 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لمركز أسنانكَ الدولي - سورية

a.d - i.s.s.w